أخبارأندرويدتكقوقل

جوجل و مستقبل ألعاب الفيديو مع مشروع Yeti

جوجل و مستقبل ألعاب الفيديو

جوجل و مستقبل ألعاب الفيديو مع مشروع Yeti، تساؤلات عديدة طرحها الكثيرون بعد إعلان الشركة الأسبوع الماضي عن مفاجأة لمحبي ألعاب الفيديو ستعلن عنها الشركة خلال أسبوع.

 

جوجل و مستقبل ألعاب الفيديو ، الذي يعتبر القسم الأكبر من صناعة الترفيه بقيمة تصل إلى مايقارب 138
مليار دولار أمريكي خلال العام الماضي ، جعل الشركة تفكر بجدية في دخول هذا المجال ، فضلاً عن أسبقية
منافسيها من شركات التقنية الكبرى مثل مايكروسوفت التي تمتلك منصة إكس بوكس و فيسبوك التي تمتلك
منصة أوكولوس لألعاب الواقع الإفتراضي و أبل التي يشاع مؤخراً دخولها في مشروع خاص بألعاب الفيديو.

 

جوجل لديها أدوات عديدة تجعلها منافساً قوياً فيما لو دخلت هذا المجال ، حيث تمتلك النظام الأكثر انتشاراً في
العالم عبر الهواتف الذكية و تمتلك متصفح كروم و منصة بث كروم كاست و هذا يمنح الشركة دفعة قوية
لإطلاق منصة أو خدمة لألعاب الفيديو تجمع هذه الأدوات الثلاث التي تسيطر بها على سوق الهواتف الذكية و
سوق متصفحات الإنترنت على حد سواء.

جوجل و مستقبل ألعاب الفيديو

إعلان Google عن مشروع جديد خاص بها سواءاً كان منصة ألعاب شبيهة بمنصات البلايستيشن أو إكس
بوكس ، أو إطلاق خدمة لألعاب الفيديو يجعلها داخل السوق بشكل فعلي ، و ذلك ما لا يرغب به منافسيها من
الشركات التقنية الكبرى الأخرى مثل مايكروسوفت و أبل و فيسبوك على وجه التحديد بالإضافة إلى الشركات
اليابانية مثل نينتندو و سوني.

 

الشركة في إعلانها أكدت أنها ستقدم نموذج يغير مستقبل صناعة ألعاب الفيديو ، و هذا يجعل كافة التقارير
السابقة و الاشاعات التي تداولها الكثيرون عن مشروع الشركة في طي النسيان ، و رجح الكثيرون إطلاق
الشركة لسحابة خاصة بألعاب الفيديو و ذلك مشروع تم تداول تفاصيله قبل عام من الآن ، و ذلك من خلال
مشروع حمل إسم Yeti

جوجل و مستقبل ألعاب الفيديو

جوجل و مستقبل ألعاب الفيديو بدأ مع مشروع Yeti الخاص بها و الذي نشرت المعلومات عنه خلال العام الماضي ، كان يعتمد على فكرة نيتفلكس و سبوتفي في بث المحتوى الرقمي للمسلسلات و الأفلام ، حيث يمكن مشاهدة المحتوى عبر الإنترنت دون الحاجة لأي مشغلات فيديو أو أجهزة استقبال كل ما يتطلبه الأمر هاتف محمول و بيانات إنترنت فقط ، هذا الأمر قد يكون ممكناً مع ألعاب الفيديو ، و ذلك ما تعمل عليه شركة Google العملاقة الآن حسب تقرير The Verge الذي نشر مؤخراً

 

شركات عديدة قدمت خدمات سحابية لألعاب الفيديو مثل مايكروسوفت من خلال XCloud و كذلك شركة
إلكترونيك آرتس المنتجة لألعاب الفيديو استحوذت على سحابة لألعاب الفيديو تحمل إسم Game Fly كذلك
فيرايزون و أمازون و غيرها الكثير من الشركات ، و يتوقع العديد من خبراء ألعاب الفيديو أن مشروع جوجل
القادم لن يخرج من هذه الدائرة و المقصود مشروع سحابة لألعاب الفيديو ، شركات منتجة للألعاب ستكون
حاضرة خلال الاعلان عن مشروع جوجل للألعاب خلال الأسبوع القادم و منها سيجا و يوبي سوفت و ID
Software المنتجة للعبة Doom الشهيرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق