أخبارتكقوقل

غرامات جوجل في الإتحاد الأوروبي أكثر من ضرائبها في أمريكا

غرامات جوجل في الإتحاد الأوروبي أكثر من ضرائبها في أمريكا

غرامات جوجل في الإتحاد الأوروبي أكثر من ضرائبها في أمريكا ، هذا ما أكده موقع Computing استناداً على تقارير سنوية و فصلية للشركة الأمريكية أكدت فيها أن الغرامات التي دفعتها في دول الإتحاد الأوروبي أكثر من الغرامات التي دفعتها خلال العام الماضي في الولايات المتحدة الأمريكية.

غرامات الإتحاد الأوروبي لاتفرض على شركة جوجل و حسب بل تفرض على العديد من الشركات الأمريكية
مثل فيسبوك و مايكروسوفت بسبب قوانين تنتهكها الشركات في الإتحاد الأوروبي و هو الأمر الذي يدفع
المنظمة الأوروبية لتقدير الضرائب حسب الإنتهاك الذي ترتكبه الشركات الأمريكية بشكل مستمر.

 

غرامات جوجل خلال العام 2017 ميلادي حسب عقوبات المنظمة الأوروبية كانت بقيمة 2.7 مليار دولار أمريكي
، ارتفعت لتصل إلى 5.1 مليار دولار أمريكي خلال العام 2018 ، لتبدأ الشركة عام 2019 ميلادي مع غرامات من
شركة حماية المعلومات الفرنسية التي بلغت 50 مليون دولار أمريكي.

 

بالمقارنة فإن ضرائب شركة جوجل أو ألفابت إن صح القول فهي 4.2 مليار دولار أمريكي خلال العام 2018
ميلادي ، و تقدر هذه القيمة بنسبة تصل إلى 12 بالمئة من قيمة أرباح الشركة قبل الإعلان عن الضرائب.

 

يُذكر أن شركات كبرى مثل فيسبوك و تويتر و جوجل و مايكروسوفت و آبل تعاني من الغرامات المالية التي تفرضها المنظمة الأوروبية ، الأمر الذي دفع الشركات للاستنجاد بالرئيس “ترمب” لحل هذه المشاكل مع دول الاتحاد الأوروبي “الحليفة” للولايات المتحدة الأمريكية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق