أخبارترفيهساتلايت

تعرف على منصة ديزني بلس ، الخطر القادم الذي يهدد عرش نيتفلكس

تعرف على منصة ديزني بلس ، الخطر القادم الذي يهدد عرش نيتفلكس

قبل ساعة من الآن ، نشرت مجموعة من وسائل الإعلام الأمريكية معلومات جديدة عن منصة

والت ديزني الخاصة بالبث عبر الإنترنت “ديزني بلس” و التي ستكون المنافس الأقوى لمنصة

نيتفلكس الشهيرة و التي تسيطر على سوق البث من خلال خدمات VOD عبر الإنترنت و لها

قاعدة كبرى من المستخدمين في جميع أنحاء العالم.

 

الرئيس التنفيذي لشركة والت ديزني “بوب إيغر” Bob Iger ، أكد سابقاً بأن المنصة سيتم تسميتها “ديزني

بلاي” Disney Play ، و لكن بعد الإجتماع و التواصل المباشر مع المستثمرين أكد اليوم بوب إيغر أن المنصة

ستحمل إسم ديزني بلس Disney Plus بدلاً من الإسم السابق الذي أعلن عنه قبل أشهر ، و ستكون هذه

المنصة هي المنزل الأول لكافة إنتاجات شركة والت ديزني مع كافة الاستوديوهات التابعة لها مثل مارفل و

لوكاس فيلم و بيكسار و غيرها الكثير.

 

هذه المنصة ستكون البوابة الأولى لإنتاجات Star Wars ، و ستكون البوابة الأولى أيضاً لكافة إنتاجات

الأنميشن التي تنتجها استوديوهات Walt Disney ، بالإضافة لإستوديوهات “مارفل” Marvel ، منصة ديزني

بلس “Disney Plus” ستقوم بما لم تقم به منصة نيتفلكس في تطبيقها الشهير ، ديزني بلس سيكون لديها

تطبيق أيضاً ، و لكنها ستجعله مكرساً لمنصاتها المختلفة و علاماتها التجارية الرائدة التي جمعت كافة

محتوياتها بتوزيع رائع من خلال تطبيقها القادم.

 

سنشاهد من خلال هذه المنصة الجديدة تفريعات المحتوى الخاص بـ Star Wars ، و إنتاجات مارفل و إنتاجات
بيكسار بل و حتى إنتاجات ناشيونال جيوغرافيك الوثائقية الرائدة من خلال هذه المنصة و التي أصبحت تمتلكها
بعد استحواذها على غالبية أسهم شركة فوكس “المالك السابق لناشيونال جيوغرافيك” ، و بالتالي ستكون
هذه المنصة متكاملة فعلاً فضلاً عن تقديمها لمحتوى شركة والت ديزني من الأفلام و المسلسلات الدرامية و
مسلسلات الأنميشن.

 

لك أن تتخيل أن كل علامة من العلامات التجارية السابقة ، محتواها يمكن أن يكون منصة مستقلة بذاتها ، و

بالتالي يمكننا القول أن نيتفلكس في مأزق كبير بعد دخول والت ديزني لمجال البث و تقديم المحتوى من خلال

الإنترنت خصوصاً و أن محتوى ديزني الذي كان يبث في أمريكا سابقاً من خلال نيتفلكس ، أصبح الآن حصرياً

على المنصة الجديدة ، و امتنعت ديزني عن تجديد أي تعاقدات بخصوص محتواها مع شركة نيتفلكس في

الولايات المتحدة الأمريكية.

 

حسناً الكثيرون يعتقدون بأن والت ديزني تكرر تجربة نيتفلكس ، و لكن الاختلاف ما بين التجربتين أن والت

ديزني استخدمت الإبداع في منصتها الجديدة يمكننا تشبيه المنصة الجديدة بالأرض الشاسعة و هو تشبيه

“لمحتوى ديزني” و التي تم تقسيمها لقطع صغيرة “علامات والت ديزني التجارية” مثل مارفل و بيكسار و

ناشيونال جيوغرافيك و لوكاس فيلم و هذه هي المنصة الجديدة بكل اختصار حيث ستكون مقسمة بين هذه

العلامات التجارية و محتوياتها.

 

بوب إيغر صرح سابقاً بخصوص هذه المنصة الجديدة قائلاً “سوف نسير قليلاً قبل أن نركض” و هذه المقولة

تلخص فكر قائد شركة والت ديزني الذي يريد تكديس محتوى الشركة في المنصة الجديدة ، ليلاحظ مدى تقبل

الجماهير لها قبل البدء في إنتاج المحتوى الرسمي الخاص بالشركة من خلال هذه المنصة ، يمكننا القول أن

مصنة ديزني بلس Disney Plus ، ستكون هي الكابوس الجديد الذي سيشاهده ملاك نيتفلكس باستمرار خلال

الفترة القادمة.

 

يُذكر أن محتوى شركة والت ديزني الذي سيتم تكديسه في المنصة الجديدة هو 7000 حلقة من محتويات

الشركة التلفزيونية و أكثر من 500 فيلم و لك أن تتخيل أن جميع هذه المنتجات أصلية لشركة والت ديزني فقط!

و الهدف الأول هو إنتاج 5 مسلسلات و 5 أفلام بشكل سنوي مخصصة فقط لمنصة ديزني بلس و من بين

الخطط القادمة للإنتاج المخصص لهذه المنصة سلسلة Star Wars ، و مجموعة من مسلسلات مارفل و

شخصياتها الأسطورية بالإضافة إلى بالإضافة لإنتاجات أصلية عديدة ستعلن عنها الشركة خلال الأيام القادمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق