أخبارتك

قوقل تمحو الكلمات التي تدعو للعنف والكراهية من ميزة الإكمال التلقائي الخاصة بمتصفحها

ستوفر شركة قوقل للمستخدمين لمحرك البحث الخاص بها مزايا الإكمال التلقائي والتي

ستوفر وقت و مجهود المستخدمين عند البحث عن موضوع معين، وستحذف الميزة بحوث العنف

 

تسعى شركة قوقل من خلال المزايا الحديثة حذف كافة التنبؤات التلقائية والبحوث الخاصة بأحداث سابقة

يشوبها العنف والتطرف ، وستلغي الشركة الأمريكية هذه الكلمات من خلال معايير الذكاء الاصطناعي التي

تطبقها في خيارات البحث التي يستخدمها محبي التصفح عبر قوقل ، وبالتالي فإن الشركة الأمريكية ستحدث

مزايا الخصوصية لضمان تقييد بعض الحريات الخاص بالبحث عن الجرائم وأحداث القتل والعنف والتطرف

 

شركة قوقل أكدت بأن مزايا الإكمال التلقائي تعتبر مميزة لمستخدمي الهواتف الذكية الذين يتصفحون الانترنت

من خلال شاشات هواتفهم الصغيرة ، وهذه الميزة ستوفر عليهم مجهود الكتابة عبر الشاشات الصغيرة ، وأكدت

Google بأن المزايا الجديدة التي ستقدمها ستساهم في تقلل وقت الكتابة بنسبة ٢٥بالمئة ، وهذه نسبة كبيرة

مقارنة بالبحوث عبر أجهزة الحواسيب المكتبية واللابتوب ، وهناك شكوك في مصداقية هذه النسبة عموماً

 

الشركة الكبرى المتخصصة في مجال التصفح والبرمجيات تعمل بشكل كبير على ازالة التوقعات التي برمجتها

مع مزايا الذكاء الاصطناعي بشكل لايتعارض مع سياسات الخصوصية ، وسيتم الغاء الاقتراحات الجنسية

بالاضافة لبعض البحوث التي تدعو للعنف والتطرف ، بالاضافة للبحوث التي تقلل من أهمية المجازر والجرائم 

التي تحدث في العديد من بلدان العالم في الوقت الراهن ، وستقوم الشركة بمعاقبة مخالفي سياساتها قانونياً

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق