أخبارتك

مؤسسة XBMC : كودي مجرد مشغل للفيديوهات ولا دخل لنا بمن يستخدمه للقرصنة

مؤسسة XBMC : كودي مجرد مشغل للفيديوهات ولا دخل لنا بمن يستخدمه للقرصنة

يبدو بأن مشغل XBMC سابقاً والذي يسمى حالياً بـ منصة كودي

قد قام باستفزاز العديد من الشبكات الإعلامية والإستوديوهات العالمية

 

حيث ذكر العديد من الخبراء في مجال وسائل الإعلام والإتصالات بأن برنامج كودي لايعدو كونه

مشغل للفيديوهات ، ولكن الإضافات التي تعمل من خلاله ساهمت في جعله منصة متنقلة للقرصنة

حيث يستخدم أغلب محبي الأفلام والمسلسلات والقنوات هذه المنصة للوصول بشكل غير شرعي

لمشاهدة جميع المحتويات بشكل كامل ، دون الحاجة للإشتراك في خدمات هولو ونيتفلكس وشبيهاتها

 

 

الأمر الذي زاد من تعقيد المهمة وتصعيبها على الشركات التي يتم قرصنة محتواها هو البرود الذي تلقاه

من ملاك كودي ، حيث أكدوا بأن البرنامج هو مجرد مشغل للفيديو ولا دخل لهم بسوء الإستخدام والقرصنة

الذي يقوم به البعض من خلاله ، وهذه التصريحات زادت من حنق الإستوديوهات الأمريكية والمؤسسات

الإعلامية الكبرى التي سعت للحصول على مذكرات إيقاف لجميع الأجهزة التي تعتمد على نظام كودي

والأمثلة كثيرة وقد حدثت في بريطانيا بعد شكاوي شبكة سكاي البريطانية و باقة Ziggo في هولندا

 

 

منصة كودي التي توجد بها العديد من الإضافات المليئة بمئات الآلاف من الأفلام والمسلسلات وروابط القنوات

التلفزيونية المختلفة ، ساهمت في نهاية الإعتماد على تحميل المحتويات عن طريق مايسمى بـ “التورنت” حيث

يرى الكثير من محبي المشاهدة بأن منصة كودي بإضافاتها القوية توفير الأفلام والمسلسلات بأعلى جودة

وقد يبقى خيار التورنت متاحاً لمن أراد الإحتفاظ بالمحتوى ومشاهدته في أوقات مختلفة ، وفي كلا الحالتين

تجرم الكثير من دول العالم جميع الطرق السابقة سواءاً مايسمى بالتورنت أو المشاهدة عن طريق كودي

 

 

بالنسبة للقنوات التلفزيونية فإن منصة كودي تعتبر نافذة رئيسية للمشاهدة الغير مشروعة حيث تتوفر بها إضافات

لمشاهدة جميع قنوات العالم تقريباً ، وتعاني أوروبا من بيع الأجهزة المقرصنة والتي تعتمد على برنامج كودي

و إضافاته بإشتراكات يتم دفعها لملاك هذه الأجهزة المقرصنة ، حيث تعتبر وسيلة للمشاهدة في ظل سرعات

الإنترنت في الدول الأوروبية التي تساعد على المشاهدة بشكل طبيعي عبر الإنترنت وذلك ماتوفره أجهزة الريسيفرات

التي تعتمد على نظام كودي و إضافاته للمشاهدة عن طريق الإنترنت

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق